الخليج

السعودية: عائلة المحكوم بالإعدام علي الربح: “حكم ظالم تم بناءا على اعترافات كاذبة وتحت التعذيب”

12108043_967105713351783_318786213565519213_n

القطيف (شرق السعودية) – البحرين اليوم

قالت عائلة المحكوم بالإعدام الشاب علي الربح بأن الجلسة التي عُقدت مؤخرا في محكمة سعودية، “لم تكن مقرّّرة”، وكانت مخصصة لحضور “بعض رجال الأمن” بزعم استهداف علي لهم.

وأوضحت العائلة بأن جلسات محاكمة ابنها انتهت منذ ما يُقارب 18 شهرا، وأبدت شكوكاً حيال الجلسة المذكورة، نافين علاقته باستهداف رجال الأمن أو غيرهم، مشيرةً إلى أن ابنها “نفى ذلك نفياً قاطعاً أمام القاضي”، وأكد له بأنّ إداعاءات النيابة ليست صحيحة “ولا تمت إلى الحقيقة”، وأن قضيته تتعلق بالمشاركة في تظاهرات الحراك المطلبي التي شهدتها القطيف عام 2011 و2012.

وكان علي اتصل بعائلته أول أمس، واستغرق 5 دقائق، وذكرت بأنه تساءل في الاتصال عن سبب إيداعه في السجن الإنفرادي، فيما أبدت عائلته القلق حيال ذلك.

وقد أصدرت العائلة بياناً أمس الخميس، 22 أكتوبر، مفصلا بعد تصديق محكمة سعودية حكم إعدام علي الربح، عبّرت فيه عن رفضها لحكم الاستئناف “الذي صادق” على قتل علي، ووصفت الحكم بأنه “غير عادل”.

وأكدت البيان عدم علم العائلة بالمحكمة وبموعدها، وأن العائلة أو المحامي لم يحضرها.

وأوضح البيان بأن القضاء السعودي عندما “لم يجد أي دليل على استهداف علي آل ربح لرجال الأمن”، عمِد إلى “عقد جلسة غريبة وغير مفهومة”، وتم إحضار “رجال الأمن مدعين استهدافهم” من قبل علي، وذلك ليتم أخذ “ذلك ذريعة في حكم الإعدام الظالم”، بحسب البيان.

وأضاف البيان إن الحكم “جائر”، مؤكدا تعرّض علي “لشتى أنواع التعذيب النفسي والجسدي”، وهو ما لا يأخذه القاضي بالاهتمام، و”أصدر حكمه الظالم (..) بدون التثبت مما تعرض له من تعذيب، والتوقيع على أقوال كاذبة بالقوة والتهديد”.

وختم بيان العائلة بالتأكيد على المحاكمة “تم فيها مصادرة أبسط حقوق” علي “بالدفاع عن نفسه أو دفاع المحامي عنه”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى