الخليج

مستشار مصري: الأطباء في “مكة” أبلغوني أن الحجاج قتلوا بغاز سام.. لا بسبب “التدافع”

Screen Shot 2015-10-02 at 1.49.52 AM

مكة المكرمة- البحرين اليوم

قال مستشار وزير الصحة المصري السابق الدكتور الطبيب عبدالحميد فوزي، إنه يعتقد أن سبب “حادثة منى” التي أدت إلى مقتل 769 حاجاً في أول أيام عيد الأضحى المبارك هو غاز سام.

وأضاف فوزي في مداخلة هاتفية مع  قناة سي بي أس المصرية أول من أمس الأربعاء، “شاهدت عدد كبير جداً جداً  من جثث الشهداء في ثلاجات مستشفيات مكة المكرمة، ولم يكن عليها آثار أي كدمات”.

وتابع: “ألتقيت بالعشرات من المرضى فاقدي الذاكرة، خصوصاً الأخوة الأفارقة منهم (…) عدد رهيب من المصابين فاقدي الذاكرة ولا يعرفوا من هم ولماذا جاءوا إلى هنا”، مشدداً على أن “هذا أمر لا يمكن حدوثه بسبب الاختناق الذي يحدث نتيجة التدافع”.

و أكد أن “جميع الأطباء الكبار الذين ألتقيت بهم في المستشفيات السعودية أكدوا أنهم يعتقدون أن سبب الوفيات هو غاز ما (سام)، وهو ما أعتقده أنا أيضاً”.

وناشد فوزي “الملك السعودي أن لا يُدفن الشهداء حتى يعرضوا على الطب الشرعي لمعرفة سبب وفاتهم الحقيقي”.

يذكر أن أكثر من تسعين حاجاً مصرياً ذهبوا ضحية الحادثة، فيما لا يزال العشرات في عداد المفقودين.

وكان المعارض السعودي فؤاد إبراهيم، اتهم السلطات السعودية برفض إبلاغ عائلة أحد ابناء عمومته بمصيره. وقال في تغريدات على حسابه في تويتر أمس الخميس “أبلغوهم أن يعتبروه ميتاً، وأنه سيدفن مع المسلمين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى