الخليج

السعودية: بعد اعتقال 4 سنوات وقرب الإفراج عنه.. زيادة عقوبة الناشط محمد البجادي إلى السجن 10 أعوام

محمد البجادي

الرياض- البحرين اليوم

قضت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض (محكمة الإرهاب) أمس الخميس بزيادة عقوبة الناشط الحقوقي محمد البجادي إلى السجن عشر سنوات منها خمس سنوات نافذة، إضافة إلى المنع من السفر مدة عشرة أعوام بعد إنقضاء عقوبته.

وكان السلطات السعودية اعتقلت البجادي  في مارس 2011، لإعلانه عن قتل معتقل في إحدى السجون السياسية تحت التعذيب، ولمشاركته في اعتصام أمام وزارة الداخلية للمطالبة بإطلاق المعتقلين، وصدر ضده حكم بالسجن أربعة أعوام.

وهو عضو في جمعية الحقوق المدنية والسياسية “حسم” التي اعتقلت السلطات غالبية أعضاءها وتم حلها بحكم قضائي في 2013 صدر عن محكمة الإرهاب.

لكن بعد مرور نحو أربع سنوات من اعتقاله وقرب انتهاء عقوبته، نقضت محكمة الاستئناف الحكم الصادر ضده في نهاية شهر أكتوبر الماضي، وأمرت بإعادة المحاكمة.

ورأى نشطاء نقض الحكم بعد أربع سنوات من صدوره دليلاً على عدم نزاهة القضاء السعودي، و”تحديداً المحكمة الجزائية التي أنشأتها وزارة الداخلية وتأتمر بأمرها”.

ورأى هؤلاء أن الحكم الجديد واختيار أن تكون خمس سنوات من العقوبة غير نافذة تستهدف الضغط على البجادي بعد خروجه من السجن وضمان عودته إلى العمل الحقوقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى