الخليج

السعودية: خلال 5 أيام في “جدة”.. الشرطة الدينية تقبض على 200 طالب وطالبة بتهم “أخلاقية”

الشرطة الدينية

 

جدة- البحرين اليوم

قال رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر (الشرطة الدينية) في جدة سليمان علو إن “فرقاً ميدانية تابعة للهيئة ألقت القبض منذ بدء الاختبارات الأحد الماضي على نحو ٢٠٠ طالب وطالبة لقيامهم بتجاوزات أخلاقية”. وعادة تستخدم “الشرطة الدينية” مصطلح التجاوزات الأخلاقية لوصف إختلاء شاب وفتاة في مطعم أو مقهى.

وأكد علو في تصريحات صحافية نقلتها عنه وسائل إعلام محلية اليوم، إن “غالبية هؤلاء المقبوض عليهم تم إطلاق سراحهم بعد أخذ تعهدات عليهم، وحرصنا على عدم إتخاذ الخطوات النظامية ضدهم بهدف سترهم”.

ومعلوم لدى السعوديين، أن الشرطة الدينية لا وجود قوي لها في مدينة جدة الأكبر في المنطقة الغربية حيث يسكنها أربعة ملايين شخص، بعكس العاصمة الرياض حيث تحظى بدعم قوي من المسؤولين هناك.

وشن متشددون حملات واسعة خلال الأعوام الماضية مطالبين بدور أكبر للشرطة الدينية في جدة، ونشروا مقاطع فيديو وصور كثيرة لبعض المنتجعات الكبرى على البحر الأحمر حيث يختلط الرجال والنساء بملابس السباحة. لكن مطالب هؤلاء لم تلق تجاوباً خصوصاً إن هذه المنتجعات ومنها درة العروس يملك جزءاً منها وزير الداخلية الحالي محمد بن نايف وأخوته، وتعد مكاناً لإقامة سهرات لأمراء من الأسرة الحاكمة.

وطالب نشطاء سعوديون بإلغاء “الشرطة الدينية”، نظراً إلى تورط كثير من أعضاءها في انتهاكات وصلت إلى حد القتل خلال السنوات الماضية، كما حدث لشقيقين في اليوم الوطني من عام ٢٠١٣، إضافة إلى عائلة كاملة خلال مطاردة سياراتهم في المدينة.

وقال مواطن قبل يومين في لقاء تلفزيوني مع قناة روتانا، إن أفراد من الهيئة اعتدوا بالضرب على ابنه في الرياض وكسروا انفه وفكه لرفضه إعطاءهم الرقم السري لهاتفه المحمول.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى