الخليج

الإمارات توقع عقداً مع شركة أمنية إسرائيلية.. وكل شخص في أبوظبي مراقب بالكاميرات

 

محمد بن زايد

أبوظبي- البحرين اليوم

كشفت تقارير إعلامية خلال الأسبوع الماضي أن حكومة الإمارات ممثلة بإمارة أبوظبي وقعت عقداً عام 2008 مع شركة أمنية إسرائيلية بقيمة 816 مليون دولار لنشر نظام مراقبة أمني بالكاميرات في كامل الإمارة بما فيها  محطات استخراج البترول والغاز.

ونشر موقع ميدل إيست أي الإخباري تقريراً موسعاً الثلثاء الماضي حول الصفقة التي جرت بين حكومة أبوظبي وشركة Asia Global Technology الإسرائيلية  في عام 2008، مشيراً إلى أن الإمارات زادت من مستوى علاقاتها مع إسرائيل وشركاتها.

ونقلت عن مصادر مقربة من المشروع قولها “إن كل شخص في أبوظبي خاضع للمراقبة منذ اللحظة التي يغادر فيها عتبة منزله، وحتى يعود إليه”.

ونقل الموقع تفاصيل عن مدير الشركة التي تعرف اختصار باسم AGT وهو رجل الأعمال الإسرائيلي- الأميركي ماتي كوخافي، إضافة إلى شركتين إماراتيتين، الأولى اسمها الحلول التقنية المتقدمة ويديرها محمد النابلسي، والثانية نظام التحقق المتقدم ويرأسها خلفان الشماسي.

وكان موقع رأي اليوم الإخباري الذي يرأسه الصحافي الفلسطيني عبدالباري عطوان سلط أمس الأحد الضوء على تقرير مماثل نشره المحلل للشؤون الأمنية والعسكرية الإسرائيلي يوسي ميلمان الذي ذكر أن بعض موظفي الشركة التي تعاقدت معها أبوظبي كانوا يعملومن في جهاز المخابرات الإسرائيلي الداخلي “الشباك”.

وذكر مليمان أن نحو عشر شركات إسرائيلية أمنية تعمل في دول خليجية، وتوفر نظام حماية لبعض المسؤولين هناك.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى