الخليج

المالكي: السعودية تسعى للهيمنة على العرب كما تهمين على الخليج

201587

الكويت – بغداد (البحرين اليوم)

أكد نائب رئيس الجمهورية العراقية، نوري المالكي أن العلاقات مع السعودية “لم ولن تتغير نهائيا رغم جميع المحاولات”، فيما أشار إلى أن الرياض “تريد اختزال القرار العربي مثلما اختزلت القرار الخليجي”.

وقال المالكي في حديث لصحيفة “الرأي” الكويتية نشرته اليوم السبت، 2 مايو، إن “العلاقات مع السعودية لم ولن تتغير نهائيا رغم كل المحاولات، لأنها طموحة، وتريد أن يكون لها دور سياسي في المنطقة”، مبينا أن “هذا الأمر غير مقبول لأننا نرفض أن تختزل القرار العربي، مثلما اختزلت القرار الخليجي، وهذا طبعا سيجرها للصدام معنا ومع إيران وسوريا”.

وأضاف المالكي “من جانبنا أول زيارة عندما تسلمت منصب رئيس الوزراء كانت السعودية”، مشيرا إلى “أنني لم أزر إيران ولا تركيا ولا الأردن على أمل حلحلة هذه القناعة”.

وتابع المالكي أن “السعودية لم تبادلنا ذلك من خلال فتح سفارتها، بل تشددت أكثر في دعم فكر معين، وحاولت أميركا ولبنان أن يجدا حلا لهذا الموضوع، وحتى (الرئيس الأمريكي) بوش بنفسه ذهب إلى السعودية للسبب نفسه، لكنه عاد بلا نتيجة”، مؤكدا أن السعودية “بقيت تعزز الخلافات، ولم تتعامل مع القضايا الحالية بروح العصر”.

وكان رئيس الوزراء السابق نوري المالكي أتهم، في 8 مارس من العام الماضي النظام السعودي وقطر بإعلان الحرب على العراق، محملا إياهما مسؤولية الأزمة اأامنية في البلاد، فيما أشار إلى أنهما تأويان “زعماء الإرهاب وتنظيم القاعدة” وتدعمها “سياسيا وإعلاميا”.

كما أكد المالكي، في 26 يناير من العام الماضي أنن السعودية لا تعترف بخطئها بدعم الإرهاب لأنها محكومة “بعقدة طائفية”، وفيما اتهمها بالسعي للقضاء على محور تعتقد أنها في حرب معه، أشار إلى أن الارهاب كان موجودا وانتشر من السعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى