الخليج

ممثل المرجعية الدينية في العراق يرفض قرار مجلس النواب الأمريكي: “ينتهك سيادة البلاد”

خطيب جمعة كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي/ العراق
خطيب جمعة كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي/ العراق

بغداد – البحرين اليوم

 

أكدت المرجعية الدينية العليا في العراق رفضها لقرار مجلس النواب الأميركي الأخير بشأن العراق، والخاص بتقسيم البلد بناءا على خلفيات مذهبية وعرقية.

وقال ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة، الشيخ عبد المهدي الكربلائي، خلال خطبة صلاة الجمعة، اليوم 1 مايو، بأنه يجب ألا تؤدي “المساعدات الخارجيّة التي تقدّم للعراقيين في حربهم ضد الإرهاب (…)” إلى المس ب”سيادة العراق ووحدة أرضه وشعبه”.

وشدّد الشيخ الكربلائي بأنّه “لا يمكن القبول بالقرار الأخير الذي صوّت عليه مجلس النواب الأميركي، والذي يسمح بتقديم مساعدات لبعض المناطق من غير طريق الحكومة المنتخبة”.
وأضاف الشيخ الكربلائي “أنه يفترض بالقوى السياسية أن يكون لها موقف واضح ضد هذا الاسلوب في التعامل مع الشعب العراقي”.

يُشار إلى أن لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأمريكي مرّر مشروعَ قانون طرحه العضو ماك ثورنبيري، ويقضي القرار بفرض شروط لتخصيص مساعدات عسكريّة أمريكية للعراق بقيمة 715 مليون دولار من ميزانية الدفاع الأمريكية لعام 2015م.

وقال الموقع الرسمي للجنة، وفق بيان تناقلته وكالات الأنباء، بأن القرار ينصّ على تخصيص المبلغ المذكور للقوات المشاركة في القتال ضد تنظيم داعش، على أن يذهب 25% منه مباشرة إلى “قوات البشمركة”، و”القوات السنية”. أما المتبقي (75%) فيُقدَّم إلى وزارتا الدفاع والخارجية في العراق، مع التزام الحكومة العراقية بما وصفه القرار الأمريكي ب”عملية المصالحة الوطنية”، وفي حال فشل الحكومة في ذلك – وفق القرار دائما – فإن 60% من المبلغ يُوجَّه إلى القوات الكردية والسنية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى