الخليج

وسائل الإعلام السعودية تتحول إلى منابر “حرب”.. وقناة الجزيرة تدعم عمليات القصف

صورة بثتها وسائل إعلام من داخل مقر قيادة العمليات في الرياض.
صورة بثتها وسائل إعلام من داخل مقر قيادة العمليات في الرياض.

 

الرياض- البحرين اليوم

تحولت وسائل الإعلام السعودية إلى ما يشبه منابر “حرب” منذ فجر اليوم، شاركت فيها حتى الإذاعات الخاصة والقنوات الرياضية  في حملة واسعة لحشد الدعم الشعبي لدخول البلاد في الحرب الجارية في اليمن.

وكان لافتاً بث قناة الجزيرة القطرية لتقريراً يوضح استعداد صحافيها في المركز الرئيسي في قطر “لتغطية الحدث الكبير المتمثل في إعلان السعودية لعملية الحزم”.

وتحول  وزير الدفاع السعودي محمد بن سلمان (30 عاماً)  إلى “بطل”، وحظى إشرافه على عمليات القصف من غرفة العمليات في الرياض، إلى تغطية واسعة في القنوات كافة ومنها الجزيرة والعربية، وحتى تلك التي تبث من الإمارات مثل سكاي نيوز العربية وغيرها.

وكان ابن سلمان مثار سخرية على مواقع التواصل الاجتماعي من كثير من السعوديين خلال الشهرين الماضيين بعدما عينه والده وزيراً للدفاع، إذ رأى كثيرون أنه لا يملك المؤهلات ليتولى هذا المنصب الحساس، خصوصاً أنه عُرف بتصرفاته الرعناء خلال السنوات الماضية.

وفي ظل هذه الحملة الإعلامية غير المحايدة والداعمة  للتدخل السعودي بشكل كامل والتي شاركت فيها حتى القنوات المصرية، ظهرت دعوات تنادي بمنع قناة “المسيرة” التابعة لجماعة أنصار الله من البث من خلال قمر نايلسات المصري.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى