الخليج

القطيف: الانتحاري كان يرتدي زياً باكستانياً وفجر نفسه في الركعة الأولى.. وعدد القتلى يرتفع إلى 20

 

 

القطيف

القطيف- البحرين اليوم

قال شهود عيان إن الانتحاري الذي فجر نفسه خلال صلاة الجمعة اليوم في مسجد الإمام علي في بلدة القديح في محافظة القطيف كان يرتدي زياً باكستانياً، مشيرين إلى أنه فجر نفسه خلال الركعة الأولى. وفقاً لما ذكرته وكالة رويترز.

وارتفع عدد القتلى إلى 20 شخصاً على الأقل بحسب ما أكدته مصادر طبية، إضافة إلى العشرات من الجرحى بعضهم حالتهم حرجة.

وكان في المسجد خلال الانفجار أكثر من 150 شخصا.

وأظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ضحايا ملطخين بالدماء ويجري نقلهم من موقع الانفجار، كما نشرت صورة لجثة بقي منها الجزء الأعلى فقط قيل إنها تعود إلى الانتحاري.

يذكر أن “الزي الباكستاني” سبق وأن ارتداه مفجرو مقر الحرس الوطني بالرياض في 1995 بسيارة مفخخة وهم ثلاثة سعوديين، في محاولة للتمويه، وقُبض عليهم لاحقاً ونقلت اعترافاتهم في التلفزيون، وتم إعدامهم بعد أشهر.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى